<!-- open content container --> <div align="center"> <div class="page" style="width:100%; text-align:right"> <div style="padding:0px 25px 0px 25px" align="right">




أهلاً وسهلاً بكم في منتديات قبيلة المطارفة الرسمي من عنزة ,,,,,, في المنتدى الأول لقبيلة المطارفة على شبكة الإنترنت ,,,,,, تنويه : جميع ما يطرح في المنتدى يمثل وجهة نظر صاحبه ولا يمثل وجهة نظر إدارة المنتدى ,,,,,, تنويه : على جميع الأعضاء الرجوع إلى منتدى القرارات الإ دارية والإطلاع على شروط وضوابط منتديات قبيلة المطارفة الرسمي ,,,,,, تنويه : لا يحق للعنصر النسائي التسجيل في المنتدى فأهلاً بهن في زيارة المنتدى للقراءة والإطلاع فقط ,,,,,, تنويه : على جميع الأخوة الكرام الذين ينتظرون التفعيل مراسلة إدارة المنتدى ,,,,,, والتعريف في أسمائهم الشخصية لكي يتم تفعيل العضوية لهم والإحتفاظ بها في سرية تامة عند إدارة المنتدى ,,,,,,, شاكرين لكم حسن تعاونكم كلمة الإدارة


 
العودة   منتديات قبيلة المطارفة الرسمي من عنزة > المنتديات الأدبية > منتدى القصص والروايات والخواطر الأدبية
 

منتدى القصص والروايات والخواطر الأدبية يختص في الخاطرة والرواية والقصة المدعومة في الشواهد الشعرية والأمثال الشعبية

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 
قديم 11-03-2012, 04:20 AM   رقم المشاركة : ( 1 )
مشرف منتدى التربية والتعليم

الصورة الرمزية السامي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 101
تـاريخ التسجيـل : Sep 2009
الـــــدولـــــــــــة :
عدد المواضيـع : 1235
عدد الـــــــردود : 2246
المشاركـــــــات : 3,481
آخــر تواجــــــــد : 02-04-2014(03:43 AM)

اخر مواضيعي

الأوسمة
 
وسام الألفية الثالثه

المشرف المميز



افتراضي أبرز الوقوعات في رسالة شيخ القرية (سيارة الحشيش

رسالة (منصوب) القرية تصورحال مجتمع عصره

أبرز الوقوعات في رسالة شيخ القرية (سيارة الحشيش، ذبحنا الذيب ولقينا بعارين ملفي)



سعود المطيري
قبل ما يزيد على خمسين عاما عثر شيخ إحدى القرى النائية على سيارة متعطلة بحملها قرب قريته وكان وقتها وجود أو مرور السيارة يعد امرا نادرا . فعاد إلى منزله مسرعا واستدعى المعلم ( مدحت ) ومدحت أو ( متحت ) كما ينطقه البدو مدرس من دولة عربية أعتقد من الشقيقة مصر باشر عمله كمعلم وحيد للمدرسة المحدثة لأول سنة في القرية لكنه ما ان بدأت الدراسة ونزل المطر تفرق البدو ورحلوا مع أبنائهم الطلاب لحاجتهم لهم برعي مواشيهم وقالوا لمدحت وهم يغادرون ( اقعد ) وحنا اذا ربعنا وعينا خير بعد ثلاثة اشهر عودنا عليك ولم يبق في القرية سوى أميرها والمؤذن وبيتين أو ثلاثة لا يقوون على الرحيل فانظم المعلم مدحت ليعمل حرفيا مع مجموعة من السعوديين الذين امتهنوا بناء بيوت الطين في القرية إلى ان أصبح معلم ( طين ) بالإضافة إلى كونه طبيبا و(راقيا) ومختنا للأطفال وكاتبا تفرد بكتابة الرسائل وتحرير المخاطبات وقارئا للرسائل الواردة للقرية وحافظا لأسرارها بكل ما تحمله من خفايا . لهذا استدعاه أمير القرية مثل كل مرة كونه أي أمير القرية لا يقرأ ولا يكتب مثل كل أهل قريته فأملى عليه خطابا إلى أمير المقاطعة ضمنه أهم وقوعات القرية ربما لسنة كاملة والتي على ما يبدو كان مطلوبا منه رفعها كوقوعات حسب ما تقتضيه المرحلة ان لم يكن مكلفا بمتابعتها اصلا وملزما بالرفع عنها.




ارتحال البدو للربيع يغلق المدرسة 3 أشهر ويحول المعلم مدحت إلى حرفي بناء






اسند المعلم مدحت الورقة فوق ركبته وكتب من فم أمير القرية رسالة غاية في الطرافة بما تضمنته من عبارات ومصطلحات لغوية بسيطة كانت هي لغة التخاطب ولغة المكاتبات الرسمية في كثير من الأحيان وان لم تعد مفهومة لجيلنا الحالي إلا أن الرسالة بما احتوته عبارة عن مقطوعة أدبية نادرة ورواية تحمل كثيرا من المفارقات وتفاصيل الحياة لتلك الفترة كما ستحمل مفاجأة لبعض القراء بنفس الطريقة التي حملتها لأمير المقاطعة آنذاك:
بسم الله الرحمن الرحيم
.. هكذا بدأ مدحت يخط رسالة صاحب القرية:
من خادمكم امير هجرة (... ) وما جاورها من قرايا وعربان إلى امير مقاطعتنا وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
من عندنا الجماعة والمطوع و( مذَّن ) المسجد يسلمون عليكم كثير السلام ..
وبعد سرد اسماء الجماعة الكبير والصغير أخبره عن انتجاع بدو القرية للربيع مع ابنائهم جميعا واغلاق المدرسة لحين عودتهم قبل ان يخبره عن حدوث نزاع على حصص الماء انتهى بمعركة شرسة شاركت بها امرأة وانهى الخلاف بما اعتبره انجازا سيرتاح له الامير ويجدد به الثقة:
من طرف حنا حصل عندنا ( لبشة ) على القليب فكنا الله منها ( تهاوش ) آل ( فلان ) وآل ( فلان ) وراكضت عليهم حدى الحريم بعمود الخيمة واكسرت ( ثنية ) واحد منهم وقطعناها بينهم بتسعين ريال واصلحناهم بعد ما كثر الدم والرجال مقتنع من ناحية ولا اقتنع من ناحية انه لقى سبع من شعر لحيته منتوف ويبي عنهن بعارين على الامور الاوله وقلنا له هذي امور فاتت ولا رضى والنيه انه يركب يمكم واما من طرف ( بعارين ) ملفي ارسلنا رجاجيل استقطعوا الاثر والحقوهن بمقطاع النفود محولاتٍ على قلبان لينه يبن مرابيهن بالشمال وعودوا بهن ولا افخت منهن شيء.





عقوبة نتف اللحية (جمل عن كل شعرة)





ينتقل بعد ذلك إلى خبر مهاجمة بعض الذئاب المسعورة للقرية وإعطابها لبعض المواشي قبل ان تجهز عليه كلاب الحراسة ويزف له البشرى بسلامة سكان القرية:
من طرف شواوي الديرة هد عليهم المغلوث ليلة الاول وعض سبعة عشر من غنمهم واذبحته الكلاب وفك الله منه الورعان والنسوان.








يصل بعد ذلك إلى الحدث الاهم وزبدة الموضوع وهو وجود سيارة الحشيش (مبندرة ) أي متوقفة بحمولتها عند اطراف القرية واختفاء السائق ومرافقه وبقائها على هذا الوضع لعدة أيام وهو يتمنى ان لا يكون ما نقل إليه صحيحا من ان احدهم يشرب المخزى أي الدخان بما يعتبر اختراقا لقدسية ونزاهة قريته:
وأما موجب خطنا هذا فان رجاجيلنا لقوا سيارة خربانة قبلة الديرة عليها حمل ( حشيش ) ومحولن منها اثنين واحد عليه نعول والاخر حافي وقصوا جرتهم متنحرين الديرة لين ضاع اثرهم بمداوس الحلال وغدت الجرة ويقولون الخويا وانا ابراي لله ان واحد منهم ليته ما يشرب (المخزى) لقوا على جرته محذف زقارة ولكم الكرامة ولا ندري وين راحوا والسيارة ( مبندره ) وحشيشها على ظهرها إلى يومك . وما ندري وش توجهونا فيه طال عمرك والسامعين يسلم عليكم كاتب الخط ( مدحت .... ) والسلام ختام
شمع الرسالة وختمها بختمه ثم طار بها رجل البريد على ظهر ذلول إلى امارة المقاطعة 350 كم تقريبا ووصل بعد مسيرة يومين وليلة ليسلم الرسالة ثم يعكف عائدا من نفس جادة سيره
في اليوم الثاني أو الثالث صحت القرية مع بزوغ الفجر لتجد نفسها محاصرة بالسيارات وقصاصي الاثر والرجال المسلحين من كل جهاتها بحثا عن مهرب ( الحشيش ) الهارب والمجرم الاخر المشترك معه بالتهريب.




امرأة تخوض معركة القليب وتحسمها بعمود الخيمة


المفاجأة كانت عند ما تم الوقوف على السيارة وتفحص حمولتها . كانت الحمولة عبارة عن حشيش للبقر وهو نبات صحراوي يسمى صبط وكانت كل الحشائش تستسهل بكلمة حشيش .. هنا كان مصدر اللبس من رجل لا يعرف هو ولا يوجد في قاموس قريته ومجتمعة معنى لكلمة ( حشيش ) غير أعلاف الحيوانات.
يقول الراوي .. عند ما تحركت القافلة في طريق عودتها لتسلك نفس السكة الترابية الأكثر وعورة على مسافة 350 كم كان الرجل ( صاحب اللحية المنتوفة ) ينتظر تحركها لمرافقتها وهو يمسك بيده ب ( بقشة ملابسه ) ويشد في الأخرى على طرف شماغه للتأكد من وجود شعرات لحيته السبع المنتوفة قسرا من قبل المرأة صاحبة عمود الخيمة . عند ما يصل ويسمح له بالدخول لديوان أمير المقاطعة سوف يجثم على ركبتيه ويحل الصرار عن شعرات لحيته السبع ثم يصيح بأعلى صوته مناديا بتطبيق ميثاق الصحراء .. ميثاق الفضيلة ( مقابل كل شعره تنتف عمدا يغرم الفاعل بعير ).




توقيع »


غبت عن العين لكنك بالقلب موجود ...
  رد مع اقتباس
 
إضافة رد

الكلمات الدليلية
أبرز, الحشيش, الوقوعات, القرية, رسالة, سيارة, شيخ


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 

(عرض القائمة الأعضاء الذين شاهدو الموضوع : 2 (تعيين)
,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:40 PM.


Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

كل مايكتب فى المنتدى من مواضيع ومشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها ولاتمثل وجهة نظر إدارة المنتدي